ماذا يحدث لو قمنا ببناء جدار بين الانسان والحياة البرية

إشترك في النشرة البريدية

إغلاق القائمة
جميع الحقوق محفوظة لـ الصدقة © 2019

الرئيسية / / ماذا يحدث لو قمنا ببناء جدار بين الانسان والحياة البرية

ماذا يحدث لو قمنا ببناء جدار بين الانسان والحياة البرية

ماذا يحدث لو قمنا ببناء جدار بين الانسان والحياة البرية




ذات يوم قسمت الأرض إلى قسمين 

 أجزاء متساوية كملاذ أخير لإنقاذ الكوكب كان النصف حيث يعيش الناس 

 والآخر كان من أجل الطبيعة يبدو أنه تم إنقاذ الحياة البرية والنباتات 

 ولكن كيف غيرت حضارتنا كما تذهب الأسطورة بعد الانقسام الأول 

 أدركت البشرية أن البيئة لا تزال في خطر 
ماذا يحدث لو قمنا ببناء جدار بين الانسان والحياة البرية






 كل شيء فعلوه في الجزء الخاص




 بهم من العالم أثر على الآخر ومنذ ذلك الحين 

 استمروا في حرق الوقود الملوث في الغلاف الجوي ورمي البلاستيك في 

 رياح المحيط وتيارات الماء تنشر هذا السم في جميع أنحاء الكوكب لذلك هم 

 بناء جدار ضخم لإنهاء المهمة بدأ الجدار عميقا تحت الأرض و 

 ارتفعت في السماء مرت مئات السنين منذ اكتمال الجدار 

 الآن لا أحد يتذكر متى بالضبط البنائين كما يشار إليهم لوضعه 


 حتى الشيء الوحيد الذي نعرفه هو عبور الفاصل الكبير ممنوع منعا باتا 



ماذا يحدث لو قمنا ببناء جدار بين الانسان والحياة البرية

 وبما أن الجدار غير شفاف فلا أحد لديه فكرة عما يحدث على الجدار 

 على الجانب الآخر ، أجبرنا نقص المساحة الحرة على النصف البشري على اختراع الطيران 

 السيارات وبناء المدن عموديا في الهواء وعميقة تحت الأرض 

 اختفت الأطعمة الطبيعية تقريبا لأنه لا يوجد أرض أو 

 الظروف لعلماء الزراعة خلقت الغذاء الاصطناعي ليس ذلك 

 لذيذة أو صحية ولكن رخيصة جدا الخضار والقمح والفواكه الحقيقية 

 أصبحت الكماليات في هذا العالم الجديد نفدت جميع الموارد الطبيعية تقريبًا 



 بسبب الزيادة السكانية



 لا يزال الناس يبذلون قصارى جهدهم لإنقاذ ما 

 القليل من الطبيعة لدينا من جانبنا هناك مصانع إعادة تدوير النفايات في كل مدينة 

 لكنهم لا يساعدون الكثير من المجتمع وقد قسم نفسه أيضًا إلى 

 الطبقات الاجتماعية مع الأغنياء الذين يعيشون في المدن الجوية والطبقة الوسطى و 

 الفقراء يعيشون على الأرض ومرحبا ولكن هناك شيء واحد 

 يشترك جميع هؤلاء المواطنين في الوصول إلى الجزء الممنوع الآخر 

 لا أحد يعرف كيف تحول الكوكب على الجانب الآخر لأنه لا 

 تمكن المرء من الوصول إلى هناك من أي وقت مضى إلا أنك ولدت في عالم 

 حيث نصفه لغزا كاملا كل يوم فتنت مشاهدة كل شيء 

 وثائقي وقراءة عن الحياة البرية التي تعيش بالقرب من الجدار وتعمل في 

 مصنع لتنقية المياه يوم واحد خلال استراحة الغداء تذهب للخارج للتمدد 

 ساقيك عندما تلاحظ سحلية خضراء صغيرة هي المرة الأولى 

 في حياتك رأيت مثل هذا المخلوق الذي لا يمكن أن يعيش على جانبك 

 الكوكب بسبب المشاكل البيئية ومع ذلك لا يمكن أن يكون من الطبيعة 

 الجانب بسبب الجدار الضخم في الطريق ما لم تظهر فكرة في عقلك 

 يجب أن تكون السحلية قد تسللت إلى هنا من الجانب الآخر ولكن من المستحيل 

 يذهب الجدار عميقًا تحت الأرض وأنت تشاهد الشيء يندفع نحو الحائط ويصرخ 

 في حفرة صغيرة في الأرض يبدو وكأن هناك ممر في مكان ما 

 في الحائط ممر يؤدي إلى الآخر 

 تبدأ بحفر نفق في ذلك المكان على أمل العثور على ثقب في الجدار الذي تفعله 

 في الليل والحفاظ على كل شيء سرا إذا ألقي القبض عليك 

 ستكون العواقب مأساوية ، فأنت في النهاية تجد فقرة تستمر في حفرها 

 وسرعان ما أصبحت في الداخل قبل أن تتمكن من رؤية أي شيء تسمعه صوت الطيور 

 النقيق يمكنك الخروج من النفق وتجد نفسك في وسط منطقة خضراء 

 تنمو الزهور الملونة الفسحة في كل مكان 

 ورائحة الهواء منعشة حتى ترى النحل والفراشات تطير في الهواء 

 المسافة هناك مخطط لمدينة قديمة تحولت الغابة الخرسانية منذ فترة طويلة 

 في الحقيقة مع ناطحات السحاب المغطاة بطرق الطحلب والكروم المفقودة 

 العشب والأشجار السميكة تنمو في كل مكان يبدو كما لو أن أي آثار بشرية سوف 

 تختفي تمامًا في غضون بضعة عقود من الطبيعي أن تقرر الذهاب للتحقق منها 

 في طريقك تلاحظ أن العديد من الأنواع الحيوانية المهددة بالانقراض في العالم القديم 

 الفيلة وحيد القرن على قيد الحياة والغزلان لم تعد مهددة من قبل الصيادين البحرية 

 لا يبتلع السكان البلاستيك أو يعلقون في شباك الصيد الأخرى على كوكب الأرض 

 يبدو الجانب كالجنة ولكن حتى في مثل هذا المكان المذهل الذي قد تكون فيه 

 خطر أنك ستسمع أوراق سرقة خلفك 

 
 لقد عبرت مسارات مع دب بني مستلق على الأرض ولا تتحرك 

 تفعل ذلك فقط مع مجموعة المضيف ويحفظ حياتك يفقد الدب اهتمامه 

 ثم تتحرك بعد ذلك تتعثر عبر شجرة تفاح مع ثمرة ناضجة عليها 

 لم تتذوق أي شيء لذيذ جدًا حتى أن هذه التفاح سيكلف المئات مقابل واحد فقط 

 على الجانب الآخر من الحائط تضع زوجين في جيوبك تصبح مظلمة 

 وترى سماء مذهلة مليئة بالنجوم في التلوث الضوئي لمدينتك 

 لا يسمح لك بالاستمتاع بمثل هذه المناظر الآن أنت في حالة من الرهبة ولكن نظراتك المرصعة بالنجوم 

 تنقطع بسبب رؤية دخان يحترق شيئًا ما وأنت تجري في ذلك 

 الاتجاه ويطرق على قدميك تقريبا بما تراه أضواء كل من 

 فجأة يبدأ هاتفك في الطنين ويهتز وهو متصل بمجهول 

 تعمل شبكة Wi-Fi على الاقتراب والسماع 

 أصوات وأصوات الموسيقى التي تخفيها خلف شجيرة وتشاهد عدة أشخاص 

 يلهون حول نار المخيم الموسيقى تأتي من مكبر صوت تقريبًا 

 إذا غادرت قبيلة أصلية الغابة وبدأت في اكتشاف 

 فوائد الحضارة التي تعلمتها لاحقًا أن بعض المجموعات المعزولة تعيش 

 بعيدًا عن المدن الكبرى لم يغادروا منازلهم عندما تم تقسيم الكوكب 

 نصفهم لم يشعروا بالحاجة لأنهم لم يتسببوا في أي ضرر لل 

 البيئة والآن تعيش هذه القبائل الصغيرة في مدن فارغة ولكن كيف لها 

 تمكنوا من استعادة الكهرباء والحفاظ على الإنترنت أنهم بحاجة إلى أعداد هائلة 

 قوة عاملة كاملة للحفاظ على هذه الخدمات هناك شيء يحدث هنا 

 ولكن قبل أن تتمكن من البدء في ابتكار النظريات لتفسير هذا الأمر الذي لا يمكن تفسيره 

 رؤية الأضواء الساطعة من أقرب مبنى يسطع عليك وعلى 

 يستمر التنبيه لقد تم اكتشاف الأشخاص حول النار يندفعون لك 

 إنهم يصرخون بشيء ما بلغة لا تفهمها ويجروك إلى مكان ما 

 تحاول أن تتحرر لكنها قوية للغاية حيث تجلبك المجموعة إلى القمة 

 أرضية ناطحة سحاب وتركك وحيدا في غرفة فارغة هناك 

 الكمبيوتر في وسط الغرفة ينقر عليه ويذهلك 

 يقدم الصوت نفسه على أنه ذكاء اصطناعي يخبرك الصوت به البشر 

 أنشأها منذ قرون للمساعدة في جعل حياتهم أسهل لكن منظمة العفو الدولية تعلمت ذلك 

 دراسة جنسنا البشري وأدركنا في مرحلة ما أننا أكبر خطر 

 الأرض لم تتخلص من الإنسانية مثل كل فيلم خيال ستفترضه 

 لا كانت منظمة العفو الدولية هي التي قررت إنشاء الجدار وعملت هذه الخطة بفضل 

 بدأت الطبيعة الفاصلة لاسترداد الصوت تقدم لك 

 خيار يمكنك العودة إلى حياتك القديمة في مدينة مزدحمة بالسكان ولكن مع 

 سيارات الطيران الخاصة بك ووسائل الراحة الحديثة أو يمكنك بدء حياة جديدة هنا في 

 تنظيف الجنة الجميلة ولكن البرية ما ستختار يبدو وكأنه 

 محادثة مثيرة للاهتمام لتبدأ في التعليقات وإذا كنت تعلم 






شارك المقال


إرسال تعليق

جميع المعلومات الطبّية الواردة في موقع تهدف لزيادة التوعية الصحّية، ولا تغني عن استشارة الطبيب المختصّ



مواضيع قد تهمك